• جمهورية السودان - وزارة مجلس الوزراء
    الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس

نشأة الهيئة


إدراكاً من الدولة بأهمية المواصفات والمقاييس في ترقية الخدمات وحماية المستهلك والإقتصاد جاء قرار إنشاء الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس كهيئة مرجعية في مجالات المواصفات القياسية والرقابة والقياس والمعايرة .

وقد إستند قيام الهيئة على قرار مجلس الوزراء رقم (287) للعام 1992م والمرسوم الجمهوري الصادر في سبتمبر 1992م وقرار المجلس الوطني رقم (68) للعام 1993م وصدر قرار ضم إدارتي الموازين والمكاييل و ضبط الجودة بوزارة التجارة والصناعة لتكون نواة للهيئة .

وجاء لاحقاً القرار الجمهوري رقم (74) لسنة 2002 م بتاريخ 17-3-2002م القاضي بضم جميع مكاتب الموازين الولائية بكامل أصولها ومكاتبها والقوي العاملة بها للهيئة .

نظم الجودة المطبقة حالياً بالهيئة :


حصلت الهيئة على شهادة المطابقة لنظام إدارة الجودة وفقاً للمعيار الدولي (ISO 9001-2008) من هيئة التقييس البريطاني (BSI) وحققت الهيئة إنجازاً مهما بحصولها على شهادة المطابقة لنظام إعتماد المختبرات وفقاً للمعيار الدولي (ISO 17025-2005) لعدد (11) مختبراً بالمركز وفرع البحر الأحمر ، والذي يعني الإعتراف الدولي بالنتائج الصادرة عن تلك المختبرات .

عضوية الهيئة في المنظمات الدولية


تتمتع الهيئة بعضوية كاملة في كل من المنظمة الدولية للتقييس (ISO)، لجنة دستور الاغذية (CODEX) ، المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين (AIDMO) ، المنظمة العالمية لتكنلوجيا الغلال (ICC) ، المنظمة الإقليمية الأفريقية للكهروتقنية (AFSEC) ، الإتحاد الفدرالي العالمي لحركات الزراعة العضوية (IFOAM) ، منظمة القياس والأوزان العالمية (BIPM) ، المنظمة الدولية للمترولوجيا القانونية (OMIL) ، اللجنة الدولية الكهروتقنية(IEC) ، المنظمة الإفريقية للمترولوجيا AFRIMET ، مجموعة دول شمال إفريقيا للمترولوجيا NEMET ، والمجموعة العربية للمترولوجيا بالمنظمة العربية للصناعة والتعدين ARMET .

ومن مؤسسي المنظمة الافريقية للتقييس (ARSO) ، والمعهد الاسلامي للمواصفات والمقاييس (SMIIC) بتركيا وغيرها من المنظمات ذات الصلة وترتبط الهيئة بالعديد من الهيئات والمُنظمات النظيرة من خلال مذكرات للتفاهم الفنّي .

تبعـــــــــية الهـــــيئـة


تتبع الهيئة لرئاسة مجلس الوزراء ويأتي ذلك تأكيداً لرعاية الدولة فى أعلى مستوياتها لهذا الجهاز الحيوي .

الروابط الهامة